بيان بخصوص فاجعة مستشفى السلط

تابع حزب المستقبل الأردني الفاجعه الصحية التي وقعت اليوم السبت ١٣/٣/٢٠٢١ في مستشفى السلط الحكومي وأسفر عن وفاة سبعة مواطنين، وإذ يتقدم إلى الشعب الأردني والى ذوي المتوفين باحر التعازي سائلين الله العلي القدير أن يتغمدهم بواسع رحمته.
يؤكد حزب المستقبل الأردني ،مع علمه بالإجراءات التي تمت، على ضرورة الانتهاء من كافة التحقيقات وظهور النتائج القطعية خلال مدة لا تتجاوز الاسبوع، ومحاسبة كافة المسؤولين عن هذه الفاجعه ابتداء من الفنيين المعنيين مباشرة بالتزويد ومرورا بكافة السلسلة الإدارية والفنية في المستشفى. مع التأكيد ان افضل من يقود المستشفيات هم تخصص إدارة المستشفيات وليس أطباء قضوا حياتهم في العمل الطبي وليس لهم دراية في الادارة.
يؤكد حزب المستقبل الأردني ان ما حدث يكشف بما لا يدع مجالا للشك عن مستوى الترهل الإداري الذي وصلت اليه الوزارات والمؤسسات الحكومية عبر سنوات تراكمية من الخلل والتراجع. ولطالما طالب الأردنيون بأن يكون التعيين على اساس الكفاءه والجداره، وان تتم المساءله القانونية الصارمة بحق كافةالفاسدين اداريا وماليا بعيدا عن الواسطه والمحسوبية. يدعو الحزب إلى مراجعه شامله للاداء الحكومي في كافة الوزارات وتفعيل المساءله القانونية والتقييم المستمر للاداء الحكومي.
وإذ يتقدم حزب المستقبل الأردني بالشكر لجهود جلالة الملك في هذه الحادثة الأليمة، فإنه يناشد جلالة الملك للمضي قدما وبالسرعه اللازمة في عملية الإصلاح السياسي الذي سيقود حتما الى الإصلاح الاقتصادي والخدماتي والاجتماعي، وينقل وطننا العزيز قفزات حقيقية إلى الأمام مع بداية المئوية الثانية للدولة الأردنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *